منتدى البيئة
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد المرسلين
هذا المنتدى لكل المهتمين بالبيئة آملين اختيار المواضيع التي تناسب المهتمين بالبيئة مع الاحتفاظ بالآداب العامة للمنتديات العلمية

منتدى البيئة

يعنى بالاهتمامات البيئية والمحافظة على عالمنا خال من التلوث بانواعه وإدارة ومعالجة النفايات وتدويرها بإشراف المهندس الاستشاري أمير البخاري وأحمد الجلاب
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا بكم في منتدى البيئة تشاهدون ابرز المواضيع الهامة في مجال البيئة وتحت اشراف اهم الباحثين والاستشاريين في مجال البيئة مع تحيات ادارة المنتدى .

شاطر | 
 

 دراسة حالة لمراجعة بيئية لصناعة كيميائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير البخاري
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 16/01/2012
العمر : 61

مُساهمةموضوع: دراسة حالة لمراجعة بيئية لصناعة كيميائية    الأحد مارس 03, 2013 4:44 am

محتويات الدراسة

- ملخص تنفيذي
- مقدمة
- هدف الدراسة
- مجال الدراسة
- وصف المنشأة
- وصف البيئة المحيطة
- وصف العملية الإنتاجية
- تحليل للآثار البيئة المحتملة للمنشأة
- إستراتيجية تخفيف الآثار البيئة
- خطة المراقبة البيئية
- الاحتياجات الإضافية المطلوب تنفيذها
- نتائج الدراسة

ملخص تنفيذي
تهدف الدراسة الى إجراء مراجعة بيئية لمنشأة (x) المخصصة لإنتاج مادة هيبوكلوريت الصوديوم المستخدمة في عمليات التعقيم المختلفة.

ونظراً لان هذه الصناعة مصنفة صناعات من الصنف الأول وفقاً للمرسوم رقم /2680/ لعام 1973 وبالتالي فهي تحتاج الى مراجعة بيئية وفقاً لدليل المراجعة البيئية لعام 2005 الصادر عن وزارة الإدارة المحلية والبيئة.

وطبقاً لتكليفنا من قبل أصحاب المنشأة ، قمنا بانجاز المراجعة البيئية المطلوبة اعتماداً على دليل المراجعة البيئية آخذين بعين الاعتبار قانون حماية البيئة قانون رقم (50) لعام 2002 وتعديلاته وقانون النظام رقم (49) لعام 2004,والتعاميم والمعايير البيئة المعتمدة .و تم الاستعانة بمخبر المديرية العامة لمكافحة تلوث المياه العامة التابع لوزارة الري المعتمد وطنياً لإجراء التحاليل اللازمة.

كما قمنا بجمع المعلومات حول موقع المنشأة والمناخ والبيئة المحيطة والموارد البشرية وموارد المياه و العملية الإنتاجية .
ومن خلال دراسة كافة المعلومات التي توفرت لنا والزيارات الميدانية تم تحليل هذه المعلومات و تحديد الأخطار التي يمكن أن تصدر عن هذه المنشاة ,ثم بيان الإستراتيجية المعتمدة حالياً لدى المنشأة لتخفيف هذه الآثار السلبية المحتملة
وأخيراً تم تحديد الاحتياطات و المتطلبات الإضافية التي يجب إلزام المنشأة للقيام بها لتحقيق إدارة بيئية لديها

وقد رأى المكتب الدارس أنه بالإضافة الى الاسترتيجية المعتمدة من قبل المنشأة للتقليل الآثار البيئية المحتملة, ضرورة إلزام الشركة بالإجراءات الإضافية التالية :

1. تزويد المخزن وصالة الإنتاج بإلكترودات أو حساسات للتحري عن تراكيز الغاز في حال حدوث أي تسرب مفاجئ إلى الهواء

2. تامين كمامات مزودة بأسطوانة للأوكسجين للتدخل في الحالات الطارئة

3. القيام بإجراء التحاليل الدورية للتقصي على الأقل عن درجة الحموضة الـPH في الصرف الصناعي

4. تطوير خطة ذاتية في المنشأة للاستعداد المسبق و التصدي في حال حدوث أي تسرب لغاز الكلور وآلية لإعلام الجوار بالسرعة الكلية في حال حدوث ذلك . علماً أنه وفقاً لما تبين أعلاه بأنه بقطر على الأقل 500 متر من كافة الجهات لا يوجد بناء سكني أو نشاط اقتصادي وبالتالي فان خطة الطوارئ يتطلب أن تكون عند حدوث تسرب كبير يمكن أن يتسرب إلى أبعد من ذلك ووفقاً للإجراءات المتخذة والمبينة أعلاه من قبل المنشأة فإن احتمالية حدوث تسرب كبير غير ممكن حصوله في حال الاستمرار بتطبيق الاحتياطات المطبق في المنشأة

وبالنتيجة فان المكتب الدارس يرى إمكانية النظر في منح المنشأة الترخيص البيئي اللازم وإلزامها بالشروط المبينة أعلاه
مقدمة:
تعتبر شركة (x) لإنتاج مادة هيبوكلوريت الصوديوم (ماء جافيل )من المنشآت الهامة التي تغطي السوق المحلي بهذه المادة التي تعتبر من المواد الأساسية لتعقيم المياه والتعقيم داخل المنزل وحتى أنها تستخدم للتعقيم في العيادات والمرافق الصحية وعلى الجروح مباشرة في بعض الحالات نتيجة لفعاليتها العالية لقتل الجراثيم كما هي الحال في عيادات أطباء الأسنان بالإضافة إلى تطبيقات مخبريه وصناعية هامة.
لقد قامت الشركة بالبدء بممارسة الإنتاج بشكل فعلي منذ عام .. بموجب الترخيص الصناعي الممنوح لها من قبل وزارة الصناعة وفق القرار رقم ... لعام ...
كما سبق لها أن حصلت على موافقة بيئية مؤقتة من وزارة الدولة لشؤون البيئة وفق كتابها رقم
و حصلت على ترخيص إداري من محافظة ريف دمشق وفق القرار رقم تاريخ
وبناءً على توجيهات وزارة الإدارة المحلية والبيئة / مديرية شؤون البيئة في محافظة ...وبتكليف من شركة (x) لصناعة هيبوكلوريد الصوديوم فقد قمنا نحن المكتب الهندسي .... بإجراء هذه الدراسة للمراجعة البيئية للمنشأة مستندين في إنجاز ها على مايلي من القوانين والتعاميم والدلائل والمعايير البيئة المعتمدة وطنياً :
- القانون رقم /50/ قانون حماية البيئة 2002
- القانون رقم /49/ قانون النظافة 2004
_ دليل المراجعة البيئية الصادر عن الهيئة العامة لشؤون البيئة
- الشروط المرجعية لتقييم الأثر البيئي
- معايير جودة الهواء
- معايير جودة المياه

هدف الدراسة:
تهدف هذه الدراسة بشكل أساسي إلي دراسة الوضع الحالي لهذه المنشأة من الناحية الفنية والتشريعية وتحديد نوعية إصداراتها للبيئة المجاورة وبيان الإستراتيجية المطلوب إتباعها من أجل الوصول إلى تطبيق القوانين والمعايير والأنظمة الوطنية النافذة حفاظاً على البيئة والجوار

مجال الدراسة:
يشمل مجال الدراسة التعرف على جميع المظاهر البيئية الناتجة عن العملية الإنتاجية في المنشأة بما فيها احتياطات الأمن والسلامة المهنية و تحليل المنبعثات الغازية والمصروفات السائلة إلى الأوساط البيئية .
حيث اعتمد في تنفيذها على دليل المراجعة البيئية في المستويين واحد واثنين والوارد تصنيفها في دليل المراجعة البيئة لعام 2005 و الصادر عن وزارة الإدارة المحلية والبيئة بالإضافة إلى تنفيذ اختبارات أو تحاليل لنوعية مياه الصرف الصناعي من قبل مخبر مديرية مكافحة تلوث المياه العامة.

التحضير لإجراء الدراسة
بعد أن طلبت المنشأة منا القيام بإجراء المراجعة البيئية المطلوبة قمنا بالاتصال بإدارة المنشأة وتحديد موعد لزيارة المنشأة حيث تمد تنفيذ عدة زيارات ميدانية خلال شهر حزيران وبداية تموز حيث حددت الإدارة الأشخاص المسؤولين لمراجعتهم و الاستفسار عن بعد القضايا الخاصة بالدراسة و جمع الوثائق والمعلومات المتعلقة بالوضع الفني والإداري والقانوني للمنشأة .
وخلال الزيارات تم شرح للمسؤولين في المنشأة حول هدف هذه الدراسة والدليل الصادر عن وزارة الإدارة المحلية والبيئة بشأن إجراءها وبيان الجهة صاحبة الصلاحية بتدقيقها وهي مديرية شؤون البيئة في محافظة....

وصف المنشأة :

موقع المنشأة : تقع المنشأة على العقار ....وهي تقع ضمن المخطط التنظيمي المصدق لبلدية ....رقم ....المرخص من البلدية ...وعليه المنشأة

أقسام المنشأة:
وتتألف المنشأة حسب المخطط المرفق رقم(1) من:
1. قسم الإنتاج ويتألف من :
o برج القرقرة: يتم فيه عملية تفاعل بين غاز الكلور وماءات الصوديوم لتشكيل هيبوكلوريد الصوديوم.
o منصات لتوضع اسطوانات الكلور.
o التوصيلات لإيصال غاز الكلور إلى برج القرقرة.
o خزانين للتحكم بتركيز الكلور في المنتج النهائي.
o 22 خزان لتخزين المنتج النهائي بتركيز 5% كلور.
o شيلر تبريد ومضخات.
o غرفة المولدات الكهربائية و تضم لمولدة لتزويد المنشأة بالطاقة عند انقطاع التيار الكهربائي في الشبكة العامة
o المبادلات الشاردية : تستخدم لتخفيض القساوة للمياه الداخلة في الإنتاج
2. مستودع التخزين: عبارة عن ...بمساحة ( ..)م2 مخصص لتخزين اسطوانات الكلور في ظروف مناسبة
3. مخبر : يتألف من ... للقيام باختبارات التسرب من خطوط الإنتاج بالإضافة إلى نوعية المنتج النهائي و تراكيز ماءات الصوديوم وهيبوكلوريد الصوديوم الناتج
4. مكاتب الإدارة : تتواجد مكاتب الإدارة بشكل منفصل عن قسم الإنتاج بمسافة ... و تضم حمامات و مشالح و ادواش للعمال و استراحة ....,

• المنشأة مرخصة وفق قرار وزارة الصناعة لإنتاج هيبوكلوريت الصوديوم ( ماء جافيل) الذي يباع محلياً للمنشآت والورشات الصناعية بتراكيز حتى 5-9 % بعبوات 20 -1000 لتر ، حسب الأشكال المبينة أدناه
(أشكال البراميل)

• الطاقة الإنتاجية : تبلغ الطاقة الإنتاجية للمنشأة .. طن بتركيز 5% خلال 8 ساعات عمل
• الموارد البشرية:
يعمل في المنشأة حالياً ... عامل موزعين على الشكل التالي:
الإدارة:
عمال: في وحدة الإنتاج
للتعبئة
رافعة شوكية
عامل مخزن
• مصادر المياه :
يتم تأمين المياه اللازمة للعملية الإنتاجية من خلال ... يجرى على هذه المياه معالجة من خلال المبادلات الشاردية لتخفيض القساوة لزوم الإنتاج .
تستخدم المياه في المنشأة بشكل أساسي لتمديد ماءات الصوديوم الداخلة في الإنتاج وهيبوكلوريد الصوديوم المنتج النهائي للوصول إلى التركيز اللازم, إضافة إلى الاستخدامات الشخصية وشطف أرضية وحدة الإنتاج.

• مياه الصرف الصناعي
لا ينتج عن المنشأة مياه صناعية بهذا المعنى لأنه لا يوجد منتجات ثانوية و إنما كامل الإنتاج يتم تعبئته وبيعه للأسواق المحلية , وإنما قد ينتج عن المنشأة بعض التسربات أثناء تعبئة هيبوكلوريت الصوديوم فيتم تجميعها في الحفرة الفنية للمنشأة نتيجة لشطف الأرصفة في وحدة الإنتاج حيث يتم ترقيدها قبل وصلها إلى شبكة الصرف الصحي . بينما يتم إجراء تعزيل دوري للحفرة الفنية

وقد أجريت خلال تنفيذ دراسة المراجعة هذه للمنشأة ، تحاليل لمياه الصرف الصناعي الناتجة من خلال المخبر المعتمد لدى الهيئة العامة لشؤون البيئة والتابع .....ينت نتائج التحليل بأن تركيز الملوثات في المياه المصرفة ضمن الحدود المسموحة وفقاً للمواصفة السورية المعتمدة الخاصة بمواصفات الصرف الصناعي إلى شبكة الصرف الصحي وفق الجدول المبين أدناه :
نتائج تحليل عينات الصرف الصناعي المقطوفة من منشأة (x) هيبوكلوريد الصوديوم
تاريخ العينة :
PH Cond COD CL-
الواحدة - µc/cm Mg/l Mg/l
العينة(1) مدخل 8.1 1359 126 500
العينة (2) مخرج 6.5 127.8 88 10

• الطاقة الكهربائية:
تستمد المنشأة الطاقة الكهربائية اللازمة للمنشأة من خلال الشبكة العامة للكهرباء علماً بأنه يتوفر لدى الشركة مولدات كهربائية لاستخدامها عند انقطاع التيار. وتستخدم الطاقة الكهربائية بشكل أساسي من أجل عمل المضخات و تأمين عملية التبادل الحراري في العملية الإنتاجية.
كمية استهلاك الطاقة الكهربائية شهريا" يساوي تقريبا" ... ات ساعي

• البيئة المحيطة:
يحيط المنشأة مساحة مشجرة بقطر أكثر من ... كافة الإثجاهات

وحدودها وفق المخطط المبين أدناه كمايلي:
o من الجنوب :
o من الغرب ,من لشرق
o من الشمال:

الوضع المناخي :
البيئة المناخية والقارية :

الهطولات:

معدل الحرارة :
معدل الحرارة الصغرى :
يبلغ المعدل السنوي للحرارة الصغرى حوالي 7 درجات مئوية وتتراوح بين 1 درجة مئوية كمعدل شهري لكانون الثاني إلى 15 درجة مئوية في شهر آب.

المعدل السنوي للمد الحراري :

الحرارة الصغرى :

معدل الحرارة المطلقة :

الرطوبة النسبية :

معدل نقص الإشباع :
يبلغ المعدل السنوي لنقص الإشباع 11 هيكتوباسكال ويكون حوالي 2 هيكتوباسكال في كانون الثاني ويرتفع الى حوالي 18 هيكتوباسكال في شهر آب.
معدل التبخر الممكن :

التوازن المائي :

الرياح :
قياس الرياح :.

وصف العملية الإنتاجية :
إن مؤسسة (x) نهجت في إنتاجها الطريقة الأكثر شيوعاً في اغلب الشركات العالمية المختصة بإنتاج مادة هيبو كلوريت الصوديوم بقرقرة غاز الكلور في محلول مركز من ماءات الصوديوم مخطط صندوقي رقم (1).
يتم تحضير مادة هيبو كلوريت الصوديوم على عدة مراحل ففي :
المرحلة الأولى يتم تجهيز المواد الأولية وهي مادة كوستيك صودا حيث يتم حلها وتمديدها وصولا للتركيز المطلوب وتوضع ضمن خزان أرضي (بحرة محكمة الإغلاق) لحفظها من الشوائب ويستخدم في تحضير هذه المادة الماء المتسخرج من وحدة معالجة المياه العاملة على طريقة RO أما غاز الكلور المستخدم في الإنتاج فيتم استيراده من البلدان المجاورة ضمن اسطوانات حديدية مصنعة خصيصا لتخزين غاز الكلور النقي.
المرحلة الثانية فهي مرحلة الإنتاج وهي عملية إجراء التفاعل الكيميائي ( قرقرة ) بين غاز الكلور النقي و محلول كوستيك الصودا المحضر حيث يتم وضع اسطوانات الغاز على منصة حديدية وتتصل فيما بينها باستخدام أنبوب من معدن الكروم العالي ويتم حقن الغاز في البداية على دفعات صغيرة إلى برج التفاعل الذي يتم فيه صب محلول كوستيك الصودا ومن ثم يخزن السائل الناتج ضمن خزانات خاصة تسمى خزانات دورة التفاعل وتستمر عملية صب سائل دورة التفاعل ضمن برج التفاعل وحقن الغاز وصولا إلى التركيز المطلوب لمادة هيبوكلوريت الصوديوم ثم يتم نقل المنتج الجاهز إلى خزانات تجميع المنتج الجاهز حيث يتم بيعه بالتركيز المطلوب من قبل الزبائن .

إن مادة هيبو كلوريت الصوديوم المنتجة في المنشأة تتمتع بمواصفات عالية الجودة من حيث اللون وخلوها من أي شوارد ثقيلة تؤثر على المياه أو البيئة أو الصحة العامة وذلك لأن المواد الأولية المستخدمة في إنتاجها على درجة عالية من النقاوة وخالية من الشوائب ويتم تفاعل القرقرة وفق المعادلة التالية :

CL2+2NaOH  NaOCL + NaCL+H2O
للمنشأة من هيبوكلوريت الصوديم بالمواصفات التالية:ويتصف المنتج النهائي :

1- الكثافة النسبية : 1.07 – 1.10
2- الكلور الكلي (CL) غ/لتر : 6-13
3- الكلور المتاح هيبو كلوريت الصوديوم NaOCL : 4-12 حجم/حجم
4- القلوية الحرة NaOH غ/لتر : 3-3.5
5- كربونات الصوديوم : آثار اقل من 0.5 ملغ/لتر
6- الحديد : آثار اقل من 0.3 % ملغ
7- Ph : 10.5 – 11

تحليل الآثار البيئية والصحية التي يمكن أن تنتج
عن صناعات إنتاج هيبوكلوريد الصوديوم
تكمن الأخطار البيئية والصحية في هذه الصناعة نتيجة استخدام مادة الكلور و كذلك ماءات الصوديوم بتراكيز عالية

الأخطار المحتملة عن استخدام غاز الكلور:
تقوم عملية إنتاج هيبوكلوريد الصوديوم المطبقة في المنشاة على استخدام مادة غاز الكلور بقرقرته في محلول مركز من ماءات الصوديوم.
لا يوجد في سوريا إلى الآن منشات لإنتاج الكلور بشكل تجاري سوى منشأة واحدة تتبع معمل إنتاج وتصنيع الورق في دير الزور وكامل إنتاجها يستخدم في منشآت القطاع العام لتعقيم المياه حيث تعتمد طريقة عملية التحليل الكهربائي لملح الطعام من خلال استخدم تقنية الخلايا الزئبقية .
أما القطاع الخاص و الذي يقوم بإنتاج هيبوكلوريد الصوديوم ابتداءً من غاز الكلور بما فيه منشأة سحلول فيقوم باستيراد اسطوانات الكلور من الدول المجاورة وخاصة مصر ,الأردن, السعودية. بسعة على الأغلب 1طن كلور لكل اسطوانة .
يتصف غاز الكلور بأنه غاز ذو لون أصفر مخضر في حالته السائلة وعديم اللون في عندما يكون بشكله الغازي . له رائحة نفاذة ولاذعة ويهيج العين و يسبب انفعالات ودموع
الوزن الذري للكلور 35.457
أما الجزيئي فهو 70.914 وهو أثقل من الهواء بـ اثنان ونصف مرة حيث كثافة غاز الكلور عند الصفر المئوي 2.486 وعند الدرجة 100 2.461 . كون ضغط الكلور داخل الحاوية يتعلق بدرجة الحرارة

و من خلال المخطط بأنه يتطلب اسطوانات الكلور بدرجة حرارة أقل من 30 م بعيداً عن أشعة الشمس المباشرة .
عند تبريده أو ضغطه يتحول إلى سائل لزج ذو لون عسلي أصفر وأثقل من الماء بواحد ونصف مرة. كما أن واحد كغ من الكلور السائل يمكن أن يعطي غاز كلور حوالي 0.315 م3
أي أن وحدة الحجم من الكلور السائل تتحول إلى 456.8 وحدة حجمية من الغاز عند الدرجة صفر و الضغط الجوي وهذا مايجب أخذه بعين الاعتبار عند إعداد خطة للطوارئ. علماً أن غاز الكلور قليل الذوبان في الماء وتتعلق ذوابنيته في الماء بدرجة الحرارة فكلماً ارتفعت درجة حرارته قلت ذوابنيته .
يعتبر غاز الكلور مؤكسد قوي وخاصة للمعادن عندما يختلط بالماء, غير قابل للاشتعال لكن كالأوكسجين يساعد على الاشتعال. غير موصل للتيار الكهربائي .عند اختلاطه مع غاز الهيدروجين يؤدي إلى تشكل خليط منفجر.

التأثيرات الصحية:
لغاز الكلور تأثير مهيج لأنسجة الجهاز التنفسي والجلد عموماً في التراكيز المنخفضة ويسبب اختناقاً في حال التعرض لتراكيز عالية. في التراكيز المنخفضة أقل من 10PPM يشعر المصاب برائحة نافذة مهيجة يتبعها دموع وعطس وسعال وضيق في التنفس وضغط على الصدر و إغماء ومع ازدياد التركيز وزمن التعرض يعطي زرقة في الشفتين و الأنف وصبح المصاب مرهقاً والجلد بارداً مع التعرق و النبض السريع وهبوط ووهن عام , وفي حال استمرار التعرض في تراكيز أعلى من 40PPM يمكن أن يؤدي إلى الوفاة في حال تراكيز بين 100-1000 PPM

نسبة تركيز الكلور في الهواء (جزء / مليون) PPM تأثير استنشاق الغاز
1 ظهور أعراض بسيطة عند التعرض لعدة ساعات
3-4 يشعر الأنف العادي بالرائحة الخاصة
4 الحد الأقصى للتعرض بدون خطورة (من نصف الى واحد ساعة)
10-15 اقل تركيز يسبب الاحتقان السريع بالحلق
30 حدوث السعال و الدموع والعطس
40-60 تأثيرات خطيرة بعد حوالي نصف ساعة
100 حدوث الموت بعد تعرض لعدة دقائق (أقل من نصف ساعة)
1000 حدوث

الكثير من الدول تحدد عتبات التعرض كالتالي :
- في حال التركيز اقل من 1PPM يسمح بالتعرض 8 ساعات يومياً ولخمسة أيام أسبوعياً.
- في حال التركيز اقل من 3PPM يسمح بالتعرض 15 دقيقة متواصلة ويمكن أن يتكرر هذا التعرض لـ4 مرات فقط في اليوم.
- يعتبر تركيز الـ10 PPM بأنه الحد الأعلى المسموح به كتعرض لحظي (Immediately Dangerous for Life and Health(IDLH) ) حيث يمكن أن يؤدي إلى انهيار في الجهاز التنفسي مصحوباً بالتهاب رئوي وشعبي لذلك يجب أخذ الحيطة و الحذر و المراقبة المستمرة لوصلات الغاز وكذلك تطبيق احتياطيات لاختبارات الاسطوانات وذلك من خلال الإجراءات التالية:
1. الاستيراد من جهة موثوقة لديها نظام ضبط جودة ومراقبة على الاسطوانات قبل تعبئتها
2. التدقيق عند استلام الاسطوانات من خلال بطاقة البيان وكذلك معاينة الصمامات وواقيات الصمامات والخدوش على جسم الأسطوانة
3. اختبار لصمامات الغاز من خلال تمرير سائل الامونيا عليها
4. تأمين حفر كوستيك جاهزة في حال أي انفلات للغاز من أي اسطوانة ,حيث يتم رفعها بالرافعة الشوكية و إلقائها في محلول ماءات الصوديوم المركزة.
5. في حال تسرب أو عطب كبير في رأس الاسطوانة يتطلب أن تبقى الاسطوانة عامودية بحيث يتسرب غاز الكلور الحر دون السائل

يتوفر في الاسطوانة الكثير من عوامل الحماية ضد الصدمات و كذلك حماية الصمامات بالإضافة إلى سلسلة اختبارات قبل تعبئة الكلور .ومع ذلك يتطلب التأكد من سلامتها قبل استلامها و تخزينها ويجب اتخاذ العديد من الإجراءات عند التخزين

مواصفات الاسطوانات وطريقة تصنيعها:
يتم عادة تصنيع الاسطوانات بعناية من معدن مقاوم بسماكة مناسبة تصل حتى 12مم وتلحم طولياً بشكل يقلل من إمكانية الانفجار كما يتم إجراء اختبارات التسرب باستخدام الأشعة قبل القيام بتعبئتها ويتم تطبيق عدة اختبارات تحمل لهذه الاسطوانة مثل ( ضغط التشغيل حد أدنى/حد أعلى, ضغط الاختبار الهيدروستاتيكي , درجة حرارة انصهار الصمام الحراري ...).

اختبار الاسطوانات قبل استلامها :
قبل استلام الاسطوانات يتطلب القيام بإجراء بعض الاختبارات لهذه الاسطوانات بهدف التأكد من سلامتها وصلاحيتها للاستخدام من خلال :
1. فحص الاسطوانة ظاهرياً للتأكد من خلوها من أية خدوش أو نتوؤات أو آثار تعرض لحريق أو تآكل بسبب الصدأ.
2. التأكد من وجود غطاء وقاية الصمامات في مكانه لحماية صمام الملء و التفريغ ويجب أن تكون الصمامات مغلقة تماماً.
3. فحص صمامات الأمان الحرارية والتأكد من سلامتها ظاهرياً ومحظور المساس أو العبث بها ويجب أن تكون معرضة ومكشوفة للجو المحيط , فهي وسائل أمان لتصريف الضغط داخل الحاوية في حال تعرضها لحريق أو مصدر حراري حتى لا تكون عرضة للانفجار
4. الكشف عن تسرب غاز الكلور بواسطة قطعة قماش مبللة مائية وتمرر بالقرب من صمامات الاسطوانات وجميع خطوط اللحام حيث يدل تكون أدخنة بيضاء على وجود تسرب لغاز الكلور
5. عدم تعريض الاسطوانات إلى أي مصدر حراري

الاحتياطات الواجب اتخاذها عند التخزين :
1. توضع اسطوانات الكلور في أماكن باردة وجافة وجيدة التهوية بعيداً عن أي مصدر حراري .
2. تخزن اسطوانات الكلور في مستودعات خاصة مع تجنب وضع أي مواد مضغوطة أو قابلة للاشتعال أو مؤكسدة معها .
3. يستحسن أن تكون جدران المستودعات مقاومة للحريق
4. أجراء كافة خطوات التفتيش اللازمة للتأكد من سلامة الاسطوانات قبل تخزنها
5. تخزن الاسطوانات سعة 40-50 كغ في وضع رأسي .أما الاسطوانات ذات سعة 500كغ فما فوق في وضع أفقي
6. يجب تزويد أماكن التخزين بأجهزة للكشف و الإنذار عن تسرب الكلور
7. تزويد أماكن التخزين بمعدات الوقاية و التسهيلات اللازمة للتعامل مع اسطوانات الكلور وتوضع خارج مكان التخزين وفي مكان يسهل الوصول إليه
8. تزويد مستودعات التخزين بمواد الإسعافات الأولية خاصة الهواء النقي
9. تواجد فرد مدرب على كيفية التعامل مع التسربات و على دراية تامة باستخدام معدات الوقاية الفردية
10. يجب أن تكون اسطوانات الكلور مؤمنة ضد احتمال سقوط أي أثقال عليها
11. يجب عدم تخزين أكثر من 450 طن من الكلور في المستودع الواحد

احتمالية التسرب من خلال خطوط الإنتاج:
تعد احتمالية تسرب غاز الكلور من خلال خطوط الانتاج ضئيلة نتيجة استخدام مواد لا تتفاعل مع غاز الكلور حيث تصنع الوصلات الخاصة بتماس مع الاسطوانات من معادن قاسية ومقومة للكلور (معدن الكروم )أما خطوط الإنتاج فتصنع من مادة بولي فينيل كلورايد (U-PVC) ومع ذلك يتطلب القيام بإجراء اختبارات متكررة و خاصة عند الاكواع و أماكن الوصلات للتحري عن أي تسرب يمكن أن يحدث ،خاصة قبل بداية العملية الإنتاجية حيث تمرر قطعة قماشية مبللة بمحلول ماءات الامونيوم بأماكن الاكواع و الوصلات فعندما يكون هناك أي تسرب تتشكل السحابة البيضاء التي تدل على التسرب

التقليل من الآثار المترتبة عن تحرر غاز الكلور:
رغم التوعية ومراعاة الحذر في التعامل مع الكلور واتخاذ كافة الاحتياطات اللازم إلا أن احتمالية حدوث مخاطر نتيجة تحرر غاز الكلور مازالت قائمة ولكن بنسب قليلة و لتقليل هذه المخاطر إلى أقل حد ممكن يجب أن تتوافر في كل منشأة تتعامل مع الكلور خطة طوارئ يزود من خلالها كل فرد بمعدات الوقاية اللازمة و أن يكون على دراية تامة بكيفية استخدام هذه المعدات وكيفية المحافظة عليها و في حال حدوث تحرر للكلور فيجب إتباع الإرشادات التالية :
- الاتجاه عكس اتجاه الريح خلف مكان التسرب
- إبعاد الأشخاص عن مكان التسرب عدا الأفراد المدربين
- تحديد مصدر التسرب و معالجته بشكل سريع
- نظراً لثقل الكلور عن الهواء , لذا يجب جعل مكان التسرب لأعلى حتى لا يتسرب الكلور السائل بل يتحرر الكلور على شكل غاز وبالتالي تقل كمية الكلور المحررة.
- إلقاء اسطوانة الكلور في حفرة الكوستيك في حال حدوث تسرب كبير مباشرة
- في حال حدوث التسرب من إحدى الاسطوانات المحمولة على عربة فيجب تحريكها بعيداً عن المناطق الآهلة بالسكان

الأخطار التي يمكن ان تنجم عن ماءات الصوديوم المستخدمة في المنشأة
يمكن أن تنتج هذه الأخطار عند القيام بتحضير التركيز اللازم من ماءات الصوديوم اللازمة للإنتاج كون هذه المادة مخرشة وحارقة للجلد وأبخرتها ضارة بالجهاز التنفسي لذلك يتطلب الالتزام باستخدام أجهزة الوقاية الفردية عند التعامل معها.

إستراتيجية تخفيف الآثار البيئية المتبعة في المنشأة:
تتوفر لدى المنشأة الإجراءات التالية المتبعة للتخفيف من الآثار البيئية المحتملة ومن خطر التعرض لغاز الكلور وماءات الصوديوم وهيبوكلوريت الصوديوم المنتج النهائي للمنشأة وفي الحالات الطارئة:

أولاً: يتم استيراد اسطوانات غاز مصممة وفقاً للمواصفات الألمانية وبسماكة 12مم وتطبق عليها كافة الاختبارات الخاصة باللحام والضغوط وكذلك الأشعة.

ثانياً:يتم تدقيق الاسطوانات عند استلامها من قبل مختص حيث يتم فحص:
- جسم الاسطوانة في حال وجود أي خدوش
- الصمامات بتمرير قطعة قماش مبللة بالامونيا للكشف عن التسرب

ثالثاً: التخزين
يتم تخزين الاسطوانات في مستودع بيتوني بعيداً عن أشعة الشمس مخصص لتخزين اسطوانات الكلور فقط .لا يحوي أي مصدر للاشتعال أو الاحتراق. يجب أن يتوفر في المعمل رافعة شوكية لنقل الاسطوانات بعناية

رابعاً: يتم تثبيت الاسطوانات على منصات معدنية وفق المعمول به عالمياً

خامساً: يتوفر وصلات معدنية من الكروم خاصة مقاومة للتآكل توصل بها الاسطوانات قبل وصلها إلى توصيلات وحدة القرقرة البلاستيكية (U-PVC)

سادساً : يتم اختبار خطوط الإنتاج أكثر من مرة يومياً يتمرير قطعة قماش مبللة بالأمونيا

سابعاً: يتوفر في الشركة حفرتين كبيرتين تحويان على ماءات الصوديوم المركزة تستوعب كل منهما أكثر من ثلاث اسطوانات دفعة واحدة يمكن أن تستخدمان لإعدام الاسطوانات التي قد يحدث تسرب منها.

ثامناً: يتوفر في الشركة معدات وقاية فردية (كفوف, كمامات, .....) لكن يتطلب أن يكون هناك كمامات مربوطة بأجهزة أوكسجين للحالات الطارئة.
تاسعاً: وجود نظام للإخلاء في حالة الطوارئ من خلال إذاعة للتنبيه في حالة الطوارئ
عاشراً: يتوفر في المنشأة مخابر لضبط جودة الإنتاج و المراقبة
حادي عشر : إدارة المياه الصناعية الناتجة:.
ثاني عشر : إدارة النفايات الصلبة

الإجراءات الإضافية المطلوب تنفيذها في المنشأة لتقليل الأخطار المحتملة :
1- تزويد المخزن وصالة الإنتاج بإلكترودات أو حساسات للتحري عن تراكيز الغاز في حال حدوث أي تسرب مفاجئ إلى الهواء
2- تامين كمامات مزودة بأسطوانة للأوكسجين للتدخل في الحالات الطارئة
3- القيام بإجراء التحاليل الدورية للتقصي على الأقل عن درجة الحموضة الـPH في الصرف الصناعي
4- تطوير خطة ذاتية في المنشأة للاستعداد المسبق و التصدي في حال حدوث أي تسرب لغاز الكلور وآلية لإعلام الجوار بالسرعة الكلية في حال حدوث ذلك . علماً أنه وفقاً لما تبين أعلاه بأنه بقطر على الأقل 500 متر من كافة الجهات لا يوجد بناء سكني أو نشاط اقتصادي وبالتالي فان خطة الطوارئ يتطلب أن تكون عند حدوث تسرب كبير يمكن أن يتسرب إلى أبعد من ذلك ووفقاً للإجراءات المتخذة والمبينة أعلاه من قبل المنشأة فإن احتمالية حدوث تسرب كبير غير ممكن حصوله في حال الاستمرار بتطبيق الاحتياطات المطبق في المنشأة

النتيجة:
مما تقدم فإننا كجهة دارسة نرى بان المنشأة تقوم بأغلب الاحتياطات اللازمة للحيلولة دون الأضرار بالبيئة و الجوار وبالتالي نجد بأنه يمكن النظر في إعطائها الترخيص اللازم على أن يتم إلزامها ببعض الشروط الإضافية المذكورة أعلاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://environment.3oloum.com
 
دراسة حالة لمراجعة بيئية لصناعة كيميائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البيئة :: البيئة :: تقويم الأثر البيئي-
انتقل الى: